منتدي الغريبان
اهلا بك عزيزي الزائر في منتدي منتدي كنيسة القديسين مكسيموس ودوماديوس والقوى الانبا موسى الاسود بالاسكندريه نود منك ان لا تكون فقط زائر بل عضو فعال معنا تشاركنا بأرائك ومشاركاتك المفيدة

منتدي الغريبان

منتدي كنيسة القديسين مكسيموس ودوماديوس والقوى الانبا موسى الاسود بالاسكندريه
 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 تاريخ الكنيسة المسيحية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
keroomelad
Admin
Admin


عدد الرسائل : 513
العمر : 22
كنيستك ايه ؟ : مكسيموس و دوماديوس و القوى الانبا موسى الاسود
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: تاريخ الكنيسة المسيحية   السبت 7 فبراير - 15:20

سأبدأ منذ اليوم بكتابة موجز يختصر تاريخ الكنيسة المسيحية منذ بدايتها وحتى اليوم 
الدور الأول 34م - 313
مقدمة 
في الفترة السابقة مباشرة لتجسد ابن الله كان العالم المعروف آنذاك في حوض
البحر المتوسط يخضع لاتحاد سياسي في ظل الإمبراطورية الرومانية، والتي
منحت اليهود بعض الاستقلال فكان لهم ملك يملك ولا يحكم ويخضع للقيصر
الروماني. لم يحب اليهود ملكهم " هيرودوس " لأنه أدخل عادات وثنية إلى
مجتمعهم.بينما الآخرون فكانت ثقتهم بدياناتهم متزعزعة ولم تكن الطقوس
الدينية سوى إجراءات شكلية تقليدية تدعمها الدولة للحفاظ على اتحاد
المملكة، وكانت الخلاق في حالة من الانحلال أشار لها القديس بولس في (
رومية1: 29 ). 
كان اليهود منقسمون الى فرق دينية متعددة : 
- الفريسيون : متمسكون ومحافظون على الشريعة بحرفيتها اتسموا بالكبرياء واحتقار سواهم. 
- الصدوقيون :
تثقفوا بالثقافة اليونانية السائدة آنذاك فنظروا للناموس من وجهة نظر
فلسفية، انكروا القيامة بعد الموت وخلاص النفوس والعالم الآخر ةغالباً ما
كانوا من كبار موظفي الدولة والأغنياء. 
- السامريون : سكنوا
بين اليهودية والجليل وتشكلوا في زمن سقوط مملكة اسرائيل عام 722 ق.م حيث
سبي الاسرائيليون وجاء الآشوريون بوثنيين وأسكنوهم مكانهم فاختلط هؤلاء
بمن بقي من الاسرائيليين. قبلوا كتب موسى الخمسة فقط ( تكوين ، خروج،
تثنية ، عدد، لاويين ). كانوا ينتظرون المخلص ولهم هيكلهم الخاص على جبل
جزريم. ابغضهم اليهود واعتبروهم هراطقة محرمين اي تعامل معهم. 
- يهود الشتات:
في انحاء العالم وكان لهم الكتاب المقدس باللغة اليونانية وبه نقلوا
ديانتهم للعالم فوجد بذلك فئة " الدخلاء " أي المتهودين من الأمم . 
- الدخلاء: هم " دخلاء الباب " اي الوثنيين الذين قبلوا اليهودية دون ختان، و" دخلاء البر " الذين قبلوها مع ختان . 

بدأ التبشير المسيحي بعد قيامة الرب يسوع من بين الأموات بخمسين يوماً "
العنصرة " وكان هذا عيداً يهودياً ( ذكرى تسلّم موسى لوحي الوصايا من الله
) فصار اليوم ذكرى الشريعة التي تسلمها الاثني عشر في قلوبهم بالروح
القدس. بدأت البشارة اليوم بخطاب بطرس الرسول الشهير والشعب لم ينسَ يسوع
المسيح بعد. وكان الرسل بعد انتحار يهوذا هم : 
أندراوس ، بطرس ، يعقوب بن زبدي ، يوحنا بن زبدي، فيلبس، برثلماوس، توما،
متى، يعقوب الصغير( ابن حلفا او كلاوبا ) ، يهوذا أخو يعقوب الصغير، سمعان
الغيور، متياس الذي حل محل يهوذا الإسخريوطي . 

بداية الاضطهاد 
حظي هيرودس أغريباس ( حفيد هيرودس الكبير الذي عاصر مولد الرب بالجسد )
بلقب ملك فلسطين، وبدأ اليهود المتشددون في عهده بمطاردة المؤمنين، إذ لم
يكن الرومان يرون في المسيحيين أكثر من فئة يهودية منشقة لا خطر منها.
فاستشهد في عهده استفانوس ويعقوب بن زبدي أخا يوحنا الإنجيلي. ثم يعقوب
أخا الرب أول أساقفة اورشليم " صاحب الرسالة " رجماً بالحجارة، وكاد أن
يستشهد بطرس أيضاً . وضايق يهود الشتات القديسين كما فعلوا مع بولس
الرسول. 
أما الاضطهاد الروماني فتأخر قليلاً ثم اتخذ شكل حوادث متفرقة، حتى قام
نيرون بحملة اضطهاد منظمة على المسيحيين متهماً إياهم بمحاولة إحراق روما
التي افتعلها هو نفسه . وأخذ ينكّل بهم بوحشية إرضاءً للشعب الساخط .
انتحر نيرون وتفاوتت قسوة أتباعه على المسيحيين بين الاعتدال والوحشية
والبربرية " الحرق، تقطيع الأوصال، الغلي بالزيت، الصلب، إلقائهم للوحوش
أحياءً، ... " ، دون أن ننكر أن بعض الأباطرة سمحوا لهم ببعض من الحرية
والأمان مثل غاليان ( القرن الثالث ). 
بدأت الأمور تتغير مع وصول الملك قسطنطين إلى سدّة الحكم وتتويجه ملكاً
وقد نقل العاصمة من روما إلى القسطنطينية. في عام 313 أصدر مرسومه الشهير
الذي اعلن فيه حرية الإعتقاد وأعاد للمسيحيين ما سُلبَ منهم. اقتبل العماد
ورفعته الكنيسة مع أمه البارة هيلانة إلى مصاف القديسين . بقي قسطنطين
متساهلاً مع الوثنية ولم يضطهدها لكنه منع الطقوس الوثنية في العاصمة
الجديدة . 

مصادر التعليم الكنسي 
التقليد الشريف والكتاب المقدس بعهديه القديم والجديد. وقد قامت الكنيسة
اعتباراً من القرن الثاني بفصل الكتابات الرسولية عما هو مدسوس باسم الرسل
وتلاميذهم. وفي القرن الرابع اتفقت الكنيسة قاطبة على ما هو بين أيدينا
إلى اليوم على أنها صحيحة وقانونية . واستبعدت كل الكتب التي لم يتم
التاكد من هوية كاتبها وسميت " أبوكريفا " ، ورُفض كل ما لا يتفق مع
التعليم والتقليد الرسوليين، وكان التقليد واحداً في الكنيسة ويتم تناقله
كتابةً وشفاهاً في تعليم الآباء القديسين. 

هرطقات هذه المرحلة 
تشكلت الهرطقات بسبب المزيج الثقافي المتعدد الذي احتوته المسيحية من يهود
ووثنيين ، فاليهود نظروا في المسيحية بعين الناموس الضيقة والوثنيون بنظرة
فلسفية هيلينية . 
- الهراطقة المتهودون :
يرتقي ظهورهم إلى البدايات حيث دعا بعضهم لإتمام الناموس الموسوي على كلّ
من صار مسيحياً، مهما كانت خلفيته الدينية والثقافية. وبعضهم حصر ذلك
باليهود الذين يقبلون المسيحية. وقد حسم المجمع الرسولي الذي انعقد في
أورشليم وذُكر في سفر اعمال الرسل الجدل في هذه القضية نهائياً بالإجماع
بأن الخلاص قد حصل بيسوع المسيح وليس بالناموس . لكن بقايا هذه الأفكار
دامت حتى بدايات القرن الخامس. 
- الغنوصية
: مالت للمزج بين الديانات والفلسفات المعروفة آنذاك، من أشهر روّادهم
سيمون الساحرالوارد ذكره في سفر الأعمال، وكيرنث الإسكندري .. كما وُجد
آنذاك النيقولاويين والدوكيتيين الرافضين للتجسد ، وقد ردّ على بدعتهم
يوحنا الرسول في رسالته الأولى. 
- المانيخية :
نشأت في بلاد فارس في بدايات القرن الثالث على يد الكاهن المسيحي " مانيس
" الذي طردته الكنيسة ، عبر المزج بين المفاهيم المسيحية والديانة
الفارسية القديمة . 
- هرطقة مضادي الثالوث
: هي محاولة إدراك ما لا يُدرك من الحقائق الإلهية بالمنطق البشري، أشهر
روّادها " بولس السميساطي " أسقف انطاكية المعاصر للملكة زنوبيا والذي
طُرد من درجة الأسقفية عام 269 ، وقد اعتبر أن الله يتظاهر للعالم بعدة
اوجه مرّة كآب ومرة كإبن ومرة كروح . 
- المونتانية :
ترفض هذه البدعة كل مشاركة للعقل بمسألة الإيمان وتفرض التسليم الأعمى حتى
الخرافة. نشات في بيبوز على حدود آسيا الصغرى ولم يُخالف تعليمهم الكنيسة
إلا في قسوته وصرامته الشديدة وكونهم لم يقبلوا أي خاطيء في الكنيسة حتى
ولو تاب ، وقد دامت شيعتهم حتى القرن السادس . 

التنظيم والإدارة الكنسيتان 
أسس الكنيسة الرب يسوع ورغم أنّه علم الشعب علانية إلاّ انه كان ينفرد
بالرسل ويشرح لهم أسرار الملكوت ولهم وحدهم اعطى امر البشارة والحل والربط
والغفران . 
تتألف الكنيسة من الإكليروس ( ميراث الله ) والعلمانيين ( حقل الله ) ومع
توسع الرعايا وتزايد عددها برزت الحاجة إلى معاونين للرسل فنشات الدرجات
الكهنوتية المختلفة: الشموسية ( الخدمة ) والقسوسية ( المتقدمون )
والأسقفية ( المراقبون ). وكانت السيامة تتم بوضع ايدي الرسل على
المختارين للدرجات المذكورة، وهؤلاء تابعوا السيامة بنفس الطريقة ولا
يزالون. ثم ظهرت وظائف أخرى كالإيبوذياكون ( مساعد بالخدمة ) والقرّاء
والمرتلين والبوابين والشماسات ( وهنّ عذارى مسنّات وأرامل لتعليم
المؤمنات كيفية التصرف أثناء الخدمة والمعمودية والاهتمام بهنّ ) . 
كان الرسل متساوون أمام الرب فلا سيد فيهم ولا زعيم ولا يخضع أحدهم للآخر
( متى20: 25 )، وهكذا في خلفائهم . والسلطة العليا هي " المجمع المقدس "
حسب قانون الرسل 37 والكتاب المقدس ( أع15 ). ورغم تقدّم بعض الأسقفيات
على الأخرى حسب اهمية المدن التي وُجدت فيها : روما وإنطاكية والاسكندرية
واورشليم ...... 
تم تدوين قوانين الرسل وعددها 85 أما قوانين آباء الكنيسة المقبولة فهي :
ديونيس الإسكندري 262م وعددها أربعة، غريغوريوس من قيصرية الجديدة 262
وعددها 12 وقوانين بطرس الإسكندري 304 وعددها 15. 
اما التنظيم النهائي للقوانين الكنسية فقد تمّ في المجامع المسكونية والمحلية . 
وجدت بعض العياد في البدء: الفصح والآلام وكان يومي الأربعاء والجمعة أيام
صوم وحزن، ثم نشأت أعياد الخمسين والغطاس والصعود والميلاد والبشارة
وأعياد القديسين ... كما ظهرت اعياد محلية لإكرام الشهداء في كلّ كنيسة
محلية .
_________________
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
منقول للامانه


_________________
التوقيع :
رجعنا للمدارس تااااااااانى



[u]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://maximoschurch.mountada.biz
ابرام سعد
Admin
Admin


عدد الرسائل : 253
العمر : 23
كنيستك ايه ؟ : كنيسة القديسين مكسيموس ودوماديوس والقوي الانبا موسي الاسود
الاوسمة :
تاريخ التسجيل : 07/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الكنيسة المسيحية   الأحد 29 مارس - 22:16

موضوع جامد يا كيرو
ربنا يعوضك

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.maximoschurch.mountada.biz
keroomelad
Admin
Admin


عدد الرسائل : 513
العمر : 22
كنيستك ايه ؟ : مكسيموس و دوماديوس و القوى الانبا موسى الاسود
تاريخ التسجيل : 04/11/2008

مُساهمةموضوع: رد: تاريخ الكنيسة المسيحية   الأحد 29 مارس - 23:31

شكرا يا ابرام ربنا يعوضك

_________________
التوقيع :
رجعنا للمدارس تااااااااانى



[u]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://maximoschurch.mountada.biz
 
تاريخ الكنيسة المسيحية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي الغريبان :: اعرف كنيستك :: عقيدتي الأورثوذكسية-
انتقل الى: